قسد: تركيا استهدفت أكثر من 116 قرية وبلدة في سائر مناطق شمال وشرق سوريّا

قالت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” في بيان إن القوات التركي استهدفت أمس الأربعاء أكثر من /116/ قرية وبلدة في سائر مناطق شمال وشرق سوريّا.

وبحسب البيا “استخدم فيها الطيران الحربيّ والمُسيَّر والأسلحة الثَّقيلة، في مسعى محموم إلى ارتكاب مجازر جماعيّة”.

وجاء في البيان:

يستمرُّ الاحتلال التُّركيّ بارتكاب جرائم حرب ضُدَّ شعبنا ومناطقنا، وعبر هذه الجرائم والانتهاكات يسعى إلى ضرب مقوّمات حياة شعبنا، وكسر إرادة المقاومة لديه، وتوجيه ضربة إلى نضاله وكفاحه من أجل العيش المشترك والسَّلام. وسعياً وراء ذاك الهدف؛ لجأ إلى استخدام جميع الأساليب والمعايير اللا أخلاقيّة، لكن توضَّحَ وبشكل جلّيٍّ أنَّ تلك الأساليب اللا أخلاقيّة لن تَكسِرَ إرادة مقاتلينا وشعبنا، على العكس من ذلك، تصاعَدَ كفاحنا مع مرور الوقت، وجلب معه ضمانة النَّصر.

ارتكب الاحتلال التُّركيّ جريمة حرب دوليّة من خلال استهدافه البُنية التحتيّة في المنطقة، وقَدَّمَ الدَّعم لتنظيم “داعش” الإرهابيّ من خلال الطائرات، وهي تحاول إخراج مرتزقتها من السّجون والمُخيّمات، وقد تأكَّدَ ذلك من خلال الهجوم على مُخيَّم الهول وسجن جركين.

أمس، استهدف الاحتلال التُّركيّ أكثر من /116/ قرية وبلدة في سائر مناطق شمال وشرق سوريّا، واستخدم فيها الطيران الحربيّ والمُسيَّر والأسلحة الثَّقيلة، في مسعى محموم إلى ارتكاب مجازر جماعيّة، ولكن جرائم الاحتلال لن تبقى دون رَدٍّ، وعلى هذا الأساس سنزيد من قوَّة قوّاتنا ونوسِّعَها ونحمي شعبنا.

حصيلة هجمات الاحتلال التُّركيّ في يوم، الأربعاء، 23 نوفمبر/ تشرين الثّاني، كانت على الشَّكل التّالي:

1 – منطقة عفرين:

تعرَّضت قرى ناحيتي “شرّا/ شرّان” و”شيراوا” إلى /208/ قذيفة مدفعيّة، إضافة إلى /150/ قذيفة هاون.

والقرى التي اُستهدفت، هي: “ميّاسه، برج القاص، صوغوناكه، آقيبه/ عقيبة، بينه/ إبين، مرعناز، المالكيّة، تنّب، طاط مراش، كشتعار، وعلقميّة”.

وفي تلّة “ميّاسه”، أصيب اثنان من عناصر قوّات حكومة دمشق.

2 – مناطق الشَّهباء:

تعرَّضت مناطق الشَّهباء إلى قصف مكثَّفٍ ووحشيٍّ بالمدفعيّة الثَّقيلة وقذائف الهاون، وبلغ مجموع قذائف المدفعيّة التي سقطت /267/ قذيفة، إضافة إلى /65/ قذائف هاون.

والقرى التي تَمَّ استهدافها، هي: “بلدة تل رفعت، تلّ المضيق، حساجك، سمّوقه، تلّ جيجان، تلّ أينب، بيلونيّه، عين دقنه، حربل، شيخ عيسى، ومنّغ”.

3 – منطقة الجزيرة:

أ – تل تمر:

تعرَّضت قرية “الحمرة” إلى استهداف من قبل الطيران المُسيَّر، ما أسفر عن استشهاد اثنين من رفاقنا المقاتلين، وجرح ثلاثة آخرين.

كما تعرَّضت قرية “الكوزلية” إلى /9/ عملية قصف بقذائف المدفعيّة.

ب – عامودا:

استهدف الاحتلال التُّركيّ قرى في ريف عامودا بقذائف الهاون، وبلغ عدد القذائف التي سقطت عليها /33/ قذيفة.

والقرى التي تَمَّ استهدافها، هي: “تل كيف، شور، الحاصديّة، طوقه، خرزه، بوبي، دادا عبدال، وتل الورد”.

كما استهدف الطيران المُسيَّر قرية “الزيديّة”، كذلك استهدف الطيران المُسيَّر مرَّتين قرية “محرملة”، وفي “زركان” استهدف قرية “الإبراهيميّة”، إضافة إلى استهداف طائرة انتحاريّة حاجزاً لقوى الأمن الدّاخليّ، أسفر عن استشهاد عنصر من الأمن الدّاخليّ وجرح ثلاثة آخرين.

ج – قامشلو:

استُهدفت سيّارة مدنيّة من قبل الطيران المُسيَّر، كما استهدف الطيران الحربيّ تجمُّعاً للمدنيّين، أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيّين بجروح.

فيما قصف “مكتب شركة الغاز” بـ/6/ قذائف مدفعيّة ثقيلة، وتعرَّضت كُلٌّ من قريتي “تل جيهان” و”ملّا عباس” إلى غارات بالطيران الحربيّ.

كما تَمَّ استهداف أحياء مدينة قامشلو والقرى المحيطة بها إلى قصف بالمدفعيّة الثَّقيلة، حيث تعرَّضت إلى /21/ قذيفة.

والأحياء والقرى التي تعرَّضت للقصف، هي: “تل خاتون، هيمو، عنبارا، سجن جركين، نافكري، صومعة قناة السويس، تل فارس، حي حلكو، تل شعير، وطريق قرية علي فرّو”.

كما استهدف الاحتلال التُّركيّ بشكل مكثَّف آبار النَّفط ما بين قريتي “ديرنا قلنكا” و”غر/ تل حسناك”، وكذلك آبار قرية “معشوقه” إلى قصف بقذائف الهاون. فيما استهدفت قرى “تل سيوار، علي فرو” إلى قصف بالمدفعيّة الثَّقيلة، كذلك تَمَّ استهداف سيّارة مدنيّة.

أيضاً استُهدفت محطّة الكهرباء في قرية “مزكفته” التّابعة لمنطقة تربه سبيه بواسطة الطيران المُسيَّر، إضافة إلى استهداف الطيران المُسيَّر “محطّة توزيع المحروقات” في قرية “عودة” بمنطقة تربه سبيه. كما استهدفت أكاديميّة قوى الأمن الدّاخليّ “السوتورو” السُّريانيّة في قرية “روتان” بتربه سبيه من قبل الطيران المُسيَّر.

كذلك استهدف الطيران المُسيَّر سيّارة مدنية على دوّار “قرموطي” بمدخل مدينة قامشلو، أسفر عن إصابة مدنيٍّ واحدٍ بجروح.

د – ديرك:

شَنَّ الطيران الحربيّ /4/ غارات على محطّة المحروقات ما بين قريتي “كرهوك” و”علي آغا” التّابعتين لناحية “تل كوجر”، أسفر عن إصابة ثلاثة مدنيّين بجروح.

كما تعرَّضت قرى “الكوجرات” إلى غارات من قبل الطيران الحربيّ.

واستُهدفت محطّة “السويديّة” للمحروقات بغارات جوّيّة من قبل الطيران الحربيّ، حيث تَمَّ استهدافها بـ/6/ صواريخ، أسفر عن إلحاق أضرار ماديّة بالمحطّة. وكذلك قرب محطّة “السويدية”، تعرَّضت محطّة أخرى لتوزيع المحروقات في قرية “الطفلة” إلى غارة من قبل الطيران الحربيّ، ألحقت بها أضراراً كبيرة.

كذلك تعرَّضت قرية “درزي خان” إلى غارة بالطيران الحربيّ، حيث تَمَّ استهدافها بـ/3/ صواريخ.

واستهدف الطيران المُسيَّر قرية “شيريكه”، فيما تعرَّضت قرية “كرقحفك” إلى غارة من قبل الطيران الحربيّ، كذلك تعرَّضت قرية “مصرف” إلى استهداف من قبل الطيران المُسيَّر.

كما استهدف الطيران المُسيَّر محطّة للمحروقات في قرية “تل الجسر” في منطقة تربه سبيه، إضافة إلى استهداف محطّة أخرى للمحروقات قرب قرية “علي قاصو”، وواصل الطيران المُسيَّر استهدافه المنطقة، حيث قصف قرية “معشوقه” بناحية “جل آغا” أيضاً.

كذلك تعرَّضت كُلٌّ من قريتي “خانا سري” و”كري رش/ التلّ الأسود” إلى قصف بالمدفعيّة الثَّقيلة.

4 – منطقة الهول:

تعرَّضت قوّات الأمن والحماية في مُخيَّم الهول إلى /3/ استهدافات من قبل الطيران المُسيَّر.

5 – منطقة الفرات:

أ – كوباني:

تعرَّضت كُلٌّ من قريتي “خورمخار، قولتب” إلى قصف مدفعيّ، حيث استهدفت بـ/4/ قذائف، كما تعرَّضت قرى “قرموغ، خان، خرب بيسان، جيسان” إلى قصف مدفعيّ أيضاً، فيما استهدفت بلدة “الشّيوخ” و”تلّة أحمد منير” إلى قصف بـ/3/ قذائف هاون. وعاد الاحتلال التُّركيّ ليقصف مَرَّةً ثانية وثالثة قريتي “كوران، وخرب بيسان” بـ/5/ قذائف مدفعيّة ثقيلة.

فيما استُهدفت قرى “آشمه، جارقلي، زور آفا” بـ/4/ قذائف مدفعيّة، كما استهدفت نقطة لقوّات حكومة دمشق بقذيفة دبّابة.

ب –تل أبيض:

تعرَّضت كُلٌّ من قرى “صيدا، الدّبس، تل خان، وزنوبيا” إلى قصف بالمدفعيّة الثَّقيلة والدبّابات.

ج – الرِّقَّة:

استهدف الاحتلال التُّركيّ قرية “الفاطسة” بريف عين عيسى بـ/11/ قذيفة مدفعيّة، إضافة إلى استهداف استراحة “النَّخيل” بـ/4/ قذائف.

د – منبج:

استهدف الاحتلال التُّركيّ كُلاًّ من قرى “السعيديّة، الدندنيّة، توخار، عون الدادات، الكاوكلي، الهوشريّة، قورت ويران، والجات” بالمدفعيّة الثَّقيلة.

هـ – صرّين:

تعرَّضت قرية “قرارشك” إلى استهداف من قبل الطيران المُسيَّر.

ع – التروازيّة:

تعرَّضت قرية “أم البراميل” وبلدة “الكَنطري” و”التروازيّة” إلى قصف مكثّف بواسطة المدفعيّة الثَّقيلة والدبّابات وقذائف الهاون.

المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية
24 تشرين الثاني 2022

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/FYXHZ

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة