السبت, يوليو 13, 2024

منظمة سارا تدين جريمة الاعتداء الجنسي على طفلة قاصر بعفرين

حقوق الإنسانرئيسي

أدانت منظمة سارا لمناهضة العنف ضد المرأة، بشدة جريمة الاختطاف والاعتداء الجنسي على طفلة قاصر من قبل فصائل المعارضة السورية التابعة لتركيا في قرية كباشين بمدينة شيراوا بعفرين المحتلة شمالي سوريا.

وقالت المنظمة عبر بيان أدلت به أمام مركزها بحي الشيخ مقصود في حلب، بحضور عشرات النساء وعضوات وممثلات الأحزاب السياسية والمؤسسات المدنية، إن “دولة الغدر التركية ومرتزقتها تواصل هجماتها المتكررة وتستهدف بشكل ممنهج ومتعمد المدنيين والأطفال” وفقاً لوكالة هاوار.

وأشارت إلى أن “دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها، ترتكب هذه الجرائم بشكل يومي في المناطق التي تحتلها من سوريا وسط صمت دولي تام”.

وذكرت المنظمة عبر بيانها، بالجريمة المرتكبة مؤخراً في عفرين، حيث (أقدم أحد مرتزقة “فيلق الشام” التابعون لدولة الاحتلال التركي على اختطاف فتاة قاصر تبلغ من العمر سبعة (17 عاماً) من أهالي كباشين والاعتداء عليها جسدياً وجنسياً، ومن ثم إعادتها لمنزل والديها وهي في حالة صحية ونفسية مزرية).

 

شارك هذا الموضوع على