الإثنين, مارس 4, 2024
رئيسيمنبر التيارات السياسية (بيانات)

الإدارة الذاتية: مؤتمر “مسد” يأتي في توقيت مهم وظروف عصيبة تشهدها سوريا والمنطقة

قالت الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا في بيان إن انعطافة مجلس سوريا الديمقراطية مع انضمام قوى وشخصيات جديدة لها ستكون انطلاقة مهمة وجديدة نحو ماهية هذا المجلس ليكون مظلة جامعة وشاملة لكل القوى التي لا تراهن على أيّ من المداخلات الخارجية وتؤمن بالحل والحوار الوطني السوري.

وجاء في نص البيان:

تابعنا انعقاد المؤتمر الرابع لمجلس سوريا الديمقراطية المنعقد في مدينة الرقة- إقليم شمال وشرق سوريا؛ إنّ هذا المؤتمر يأتي في توقيت مهم وظروف عصيبة تشهدها سوريا والمنطقة برمتها؛ وهو تطور لافت من حيث الاستمرارية وسط جميع محاولات التشويه والحرب على هذا المجلس الذي أراد ولا زال في تبني حط المعارضة الوطنية السورية على أساس التغيير والبناء الديمقراطي.

اليوم وسط جميع محاولات خنق الحل السوري ومع زيادة تعقيد الأزمة الحالية السورية بحاجة ملحة لأن تكون هنالك إرادة وطنية سوريا تمثل حالتها وحاجتها معاً نحو ترجمة الأهداف المشروعة للشعب السوري للعيش بكرامة وبعدالة ومساواة، نؤمن بأن انعطافة مجلس سوريا الديمقراطية مع انضمام قوى وشخصيات جديدة لها ستكون انطلاقة مهمة وجديدة نحو ماهية هذا المجلس ليكون مظلة جامعة وشاملة لكل القوى التي لا تراهن على أيّ من المداخلات الخارجية وتؤمن بالحل والحوار الوطني السوري.

نتقدم في الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا بتهانينا على نجاح مؤتمر مجلس سوريا الديمقراطية الرابع، ونتمنى التوفيق والنجاح لمسيرته السياسية في سوريا ونثني على كافة القوى الوطنية السورية التفافهم حول هذا المجلس ونساند توجهاته لما يخدم تطلعات شعبنا والشعب السوري.

الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا

21 كانون الأول 2023