الأربعاء, يوليو 17, 2024

“الشرطة العسكرية” تقتل رجلا مسنا من ذوي الاحتياجات الخاصة .. معاق في رجله وعينه

حقوق الإنسان

اتهمت عائلة المواطن “فيصل علي الحلبوني ” جهاز الشرطة العسكرية بالوقوف وراء قتله، حيث كان متواجدا في مكان عمله بقرية ستارو في منطقة عفرين بريف حلب.

وقالت “فاطمة” وهي ابنة “فيصل” وصهره “محمد كريدي” أن عناصر من جهاز الشرطة طلبو منهم التوجه للمشفى العسكري في عفرين للتعرف على رجل مصاب بطلقة في الرأس، وحينما وصلوا المشفى كان يلفظ أنفاسه الأخيرة، وتوفي بعد ذلك بوقت قصير.

ويقول “محمد كريدي” وهو صهر الضحية (زوج أبنته الكبرى) أنه عادو لمقر الشرطة العسكرية للاستفسار عن سبب وفاة عمه، وحصل على عدة رويات منهم من قال أنه توفي في حملة مداهمة لأحد مقرات تجار المخدرات، آخرون قالوا أنه أصيب أثناء مقاومته الاعتقال وقالة كذلك أنه قتل أثناء حملة مداهمة لأحد مقرات داعش … يضيف كريدي أن عمه معاق في رجليه (أحد ساقيه قصيرة ب 10 سنتمر نتيجة اصابة سابقة، اضافة لاصابة في عينه اليمنى افقدته البصر بها) وأن عمره 60 عاما بالكاد قادر على المشي، فكيف سيتاجر بالمخدرات ، أو ينضم لداعش؟

وحمل كريدي مسؤولية مقتل والد زوجته لجهاز الشرطة العسكرية، مؤكدا أن عملية القتل تمت عن قصد برصاصة في رأس من مكان قريب وأن العديد من الشهود أخبروه أن الشرطة العسكرية قتلته لتواجده في مكان قريب من مكان عمله. ولم يتم اقتحام مكان عمله.

​المصدر: مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

شارك هذا الموضوع على