السبت, يوليو 13, 2024

القيادة المركزية الأمريكية تقتل مسؤولا كبيرا في الدولة الإسلامية .. كان يعيش متخفيا بهوية صادرة عن السجلات المدنية التركية

أخبارسوريا

قالت القيادة المركزية الأمريكية يوم الأربعاء إنها قتلت أسامة جمال محمد إبراهيم الجنابي المسؤول الكبير في تنظيم الدولة الإسلامية في غارة جوية شنتها في سوريا.

وأضافت في بيان عبر منصة إكس أن مقتل الجنابي سيؤدي إلى “تعطيل قدرة داعش على توفير الموارد وتنفيذ الهجمات الإرهابية”.

والجنابي كان يعيش متخفيا باسم وهمي “محمد الأحمد” وهوية شخصية صادرة عن المجلس المحلي في مدينة عفرين التابع للحكومة السورية المؤقتة. يشار ان السجلات المدنية في مدينة عفرين وبقية المناطق السورية المحتلة مرتبطة بالسجلات التركية وخاضعة لرقابتها.

وكانت الحكومة السورية المؤقتة في عينتاب قد ادانت استهداف القيادي المذكور والذي كان يتمتع بحمايتها.

وسبق أن قتلت القوات الأميركية عددا من قادة تنظيم الدولة الاسلامي كانوا يتخفون في المناطق السورية التي تحتلتها تركيا والتي توفر لهم فيها بيئة ومنطقة آمنة أبرزه زعيما داعش السابقان أبو بكر البغدادي في أكتوبر/تشرين الأول 2019، وأبو إبراهيم القرشي في فبراير/شباط 2022.

وفي يوليو/تموز 2022، أعلنت الولايات المتحدة أنها قتلت زعيم تنظيم الدولة في سوريا ماهر العكال في ضربة نفذتها طائرة مسيّرة أميركية، ووصفته القيادة الوسطى الأميركية بأنه “أحد القادة الخمسة الأبرز” في التنظيم.

وفي فبراير/شباط 2023، أعلن الجيش الأميركي أنه قتل القيادي في تنظيم الدولة حمزة الحمصي.

​المصدر: مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

 

شارك هذا الموضوع على