الإثنين, مايو 20, 2024

المجلس التنفيذي للرقة في الذكرى السنوية السابعة لتأسيسه يؤكد مواصلة بناء المدينة وتطويرها

أخباررئيسيروج آفا وشمال شرق سوريا

أصدر المجلس التنفيذي في مقاطعة الرقة، الخميس، بيان للرأي العام بمناسبة الذكرى السنوية السابعة لتأسيسه مؤكداً أنه سيواصل أعماله بتحقيق أهدافه في بناء المدينة وتطويرها.

وجاء في نص البيان أنّ “بعد تحرير مدينة الرقة من تنظيم داعــش الإرهابـي أعلنت قـوات سوريا الديمقراطية رسمياً عن تشكيل مجلس يتولى أمور وشؤون مدينة الرقة وريفها خدمياً وإنسانياً مؤلفاً من ١٤ لجنة فنية وخدمية، بهدف إعادة إعمار مدينة الرقة وريفها على كافة الأصعدة الصحية والزراعية والصناعية والتعليمية وغيرها، وذلك بعد الدمار الذي لحق بالمدينة نتيجة الحرب الدائرة لطرد التنظيم”.

وأضاف البيان أنّ “المجلس تشكل نتيجة عمل لجنة تحضيرية مؤلفة من 9 أشخاص، عقدوا اجتماعات ولقاءات طوال 6 أشهر مع أهالي ووجهاء عشائر مدينة الرقة لمعرفة آرائهم حول كيفية إدارة المدينة، بحيث انطلق عمل المجلس بحلول إسعافية لإعادة تأهيل البُنى التحتية وتأمين الخدمات الأساسية التي يحتاجها الأهالي، وتطورت أعماله ليصبح مجلس مؤسساتي ضمن أنظمة وقوانين وتخطيط مسبق للمشاريع”.

وأشار البيان أنّ “المجلس أولى اهتماماً كبيراً في تحسين الوضع الخدمي والاقتصادي والاجتماعي في المدينة من خلال إزالة ملايين الأمتار المكعبة من الأنقاض والمخلفات الغير متفجرة التي تركها التنـظـيم وبسط الأمان في المنطقة بشكل عام وتأمينها لعودة الأهالي، وتطوير واقع المنطقة الذي شمل إعادة تأهيل الكهرباء والمياه وعشرات المشافي والمراكز الصحية والمدارس والمشاريع والمعامل ودور العبادة، وجذبها للاستثمارات الاقتصادية نتيجة للتسهيلات المقدمة للمستثمرين وزيادة الحركة العمرانية وفتح مشاريع اقتصادية دعمت التجارة والصناعة والزراعة”.

وأكد البيان أنّ المجلس التنفيذي لمقاطعة الرقة سيواصل أعماله بتحقيق أهدافه في بناء المدينة وتطويرها، وإنجاح مشروع الأمة الديمقراطية الذي تسوده مبادئ العيش المشترك وأخوة الشعوب من خلال مشروع الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا وما حققته من نجاحات سياسية ومحلية ودولية واقتصادية وأمنية.

 

شارك هذا الموضوع على