الجمعة, يونيو 21, 2024

بيان للإدارة الذاتية حول قصف مناطق “الشهباء” بريف حلب

أخباررئيسيروج آفا وشمال شرق سوريا

بيان:

في ظل استمرار سياسات الإبادة وحربها ضد مناطقنا قصفت دولة الاحتلال التركي اليوم مناطق الشهباء التي تعاني من نقص في المواد المعيشية نتيجة الحصار وممارسات المحتل التركي خاصة وإنها تحوي في مناطقها النازحين قسراً من ممارسات المرتزقة المدعومين من تركيا الذي احتلوا عفرين بدعم تركي مباشر.

هجوم الاحتلال التركي ومرتزقته منذ الصباح، يستهدف قرى سموقة وتل مضيق وتل جيجان وصيدا في مقاطعة عفرين والشهباء، بالمدافع وقذائف الهاون، ونتيجة القصف أصيب مواطنون كانوا يعملون في أراضيهم بينهم أطفال.

هذا التصعيد هو نتيجة إصرار أردوغان على ممارسة الإبادة ومآربه في تصعيد دائرة نفوذه واحتلاله ودعمه للمرتزقة والإرهابيين.

في الوقت الذي نُندد نحن في الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا هذا القصف فإننا نؤكد أنَّ التصعيد التركي له تداعيات مباشرة بشكل سلبي على الاستقرار، وكذلك يعد دعم معنوي للإرهابيين الذين عاثوا فساداً في مناطق احتلالهم، كذلك هذا القصف يؤكد من جديد غياب الدور الأخلاقي للمنظمات الحقوقية والأممية والتي باتت مُغيَّبة عن أداء واجبها حيال وضع الشهباء ومعانات أهلنا من عفرين، لذا من الضروري أن تقوم هذه الجهات بواجبها وأخلاقياتها المسؤولة، نؤكد كذلك بأنَّ إرادة شعبنا في الشهباء هي أقوى من مخططاتهم الإبادية ومساعيهم نحو تضييق الخناق على أهلنا مؤكدين على التزامنا التام في السعي نحو إعادة أهلنا لعفرين بعد تحريرها وضمان العودة اللائقة، وذلك بإرادة وتصميم ووحدة شعبنا.

تمنياتنا بالشفاء العاجل للجرحى.
إرادة شعبنا ضمان النصر وتحرير المناطق المحتلة.

الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا.
٢٠٢٤/٥/١٨

 

شارك هذا الموضوع على