الجمعة, مايو 24, 2024

تحرير الشام” تنفذ حكم الجلد بحق طفل عمره 12 عامًا بتهمة تهريب الدخان من عفرين إلى إدلب

حقوق الإنسان

نفذت هيئة تحرير الشام حكم الجلد بحق طفل يبلغ من العمر 12 عامًا، بتهمة تهريب سجائر ومواد تبغية من مدينة عفرين إلى منطقة إدلب.

وأشارت المصادر إلى أن الهيئة قامت بتنفيذ الحكم بعد إدانة الطفل بتهمة القيام بأعمال تهريب تنافي القوانين المفروضة في المنطقة، وذلك بعد اعتقاله من قبل إحدى دورياتها.

تضاف هذه الجريمة لسجل الهيئة ومختلف الميليشيات المدعومة من تركيا، بما في ذلك القتل غير القانوني والتعذيب والاعتقال التعسفي للمدنيين، اضافة الى تجنيد الأطفال للقتال والاستيلاء على منازل وممتلكات المواطنين.

بالإضافة إلى ذلك، يعتقد أن هذه الجماعات المنفلتة ارتكبت جرائم ضد المدنيين، بما في ذلك القصف العشوائي على المناطق المدنية واستخدام الأسلحة غير المشروعة. وقد أثرت هذه الانتهاكات بشكل كبير على المدنيين الأبرياء وزادت من معاناتهم في ظل النزاع المستمر.

يجب أن تُعَد هذه الانتهاكات جزءًا من التحقيقات الدولية حول الجرائم ضد الإنسانية في سوريا ومحاسبة المسؤولين عنها. إن السعي لإحقاق العدالة والمساواة لضحايا هذه الانتهاكات يعد أمرًا حيويًا لتحقيق السلام الدائم والاستقرار في المنطقة.

​المصدر: مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

شارك هذا الموضوع على