الثلاثاء, أبريل 16, 2024

تصريح المجلس الوطني الكردي حول الاعتداء على الطالب شيار عمر في عفرين

رئيسيمنبر التيارات السياسية (بيانات)

تعرض الطالب شيار ابراهيم عمر من قرية قنطرة الصف الحادي عشر في ثانوية ناحية معبطلي أول أمس لاعتداء اجرامي بحربة بندقية حيث طعن بخمس طعنات في البطن والرئة والطحال

وقد اشترك في جريمة الشروع بالقتل ثلاثة طلاب من الصف الثالث الثانوي من النازحين.

اننا في المجلس الوطني الكردي في عفرين في الوقت الذي ندين فيه هذه الجريمة الارهابية

فإننا نؤكد بأن هكذا سلوكيات بعيدة كل البعد عن سلوكيات مؤسسات التربية والتعليم

وناتجة عن اهمال واضح من ادارة المدرسة وكذلك ذوي الطلاب

فالمدرسة مؤسسة تربوية تعليمية وليس وكراً للعصابات.

من المعلوم أن المدرسة هي البيئة الآمنة عند الأهالي ومبعث ارتياح وطمأنينة حيال أبنائهم الطلبة

لكن حدوث هكذا أعمال ارهابية تجعل من المدارس مبعث قلق ورعب ورهبة.

على مديرية التربية وكذلك ادارات المدارس أن تكون أكثر يقظة وتقوم بدورها بأكثر فاعلية

وتصدر أوامر صارمة وحازمة كي لا تتكرر مثل هذه الأعمال الارهابية من ذوي السلوك الشاذ اتجاه زملائهم الطلبة

كما مطلوب من الشرطة المدنية القيام بدورها للحفاظ على الأمن واشعار الناس بالراحة النفسية والطمأنينة

وخاصة طلبة المدارس والكوادر التعليمية لتطوير العملية التربوية والتعليمية.

اننا في المجلس الوطني الكردي في عفرين نطالب الجهات المعنية باتخاذ عقوبات رادعة بحق الجناة

وأولياء أمورهم واجراءات صارمة حيال مثل هذه السلوكيات الشاذة.

تمنياتنا بالشفاء العاجل للطالب شيار ابراهيم عمر والطمأنينة لذويه

عفرين في 27 / 2 / 2024

المجلس الوطني الكردي في عفرين