الجمعة, يونيو 21, 2024

متزعم ميليشيا “العمشات” يفرض إتاوة ألف دولار على العائلات الكردية العائدة إلى قراها في ناحية شيه

حقوق الإنسان

 

لا يتردد متزعم ميليشيا “سليمان شاه/ العمشات” المدعو “محمد الجاسم أبو عمشة” في إيجاد الذرائع والحجج لفرض الإتاوات بهدف التضييق وفرض سطوته على المواطنين الكرد في القرى الخاضعة لسيطرته في إقليم عفرين المحتل،

حيث يفرض المدعو “أبو عمشة” على العائلات الكردية من سكان عفرين الأصلاء العائدين إلى قراهم إتاوة مالية قدرها ألف دولار في ناحية شيه/ شيخ الحديد.

وأفاد مراسل “عفرين بوست” بأن “أبو عمشة” يطلب في كل شهر من السجل المدني في المجلس المحلي ببلدة شيه قائمة بأسماء العائلات العائدة إلى الناحية حديثاً، ومن ثم يقوم بفرض إتاوة ألف دولار على كل واحدة منها.

وبلغ عدد العائلات الكردية العادة إلى بلدة شيه وقراها نحو 69 عائلة منذ أول عام 2023، وفق مصادر “عفرين بوست” الخاصة.

وعلمت “عفرين بوست” أن ميليشيا “العمشات” فرضت على مواطن كردي إتاوة ألف دولار بعد استيلائها على منزلين له في قرية ميركان بناحية موباتا إثر خروج عائلتين من عوائل المستوطنين منهما.

ويقيم المواطن الكردي في مدينة عفرين، فوجئ باستيلاء العمشات على منزليْه بعد خروج العائلتين وفرضت عليه دفع مبلغ 500 دولار على كل منزل مقابل تسليمهما له.

ويخشى الأهالي الكرد في عفرين تقديم شكاوي ضد ممارسات وانتهاكات ومظالم ميليشيا “العمشات” ومتزعمها خشية اعتقالهم بتهم ملفقة وجاهزة تتمحور حول التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة في عفرين.

وكانت ميليشيا “العمشات” فرضت إتاوة 50 دولار على المستوطنين في قرية قنطرة بناحية موباتا/معبطلي، والمستفيدين من المساعدة المالية التي وزعتها منظمة “بنفسج”، بتاريخ 22 مايو 2023، وقدرها 150 دولار تحت تهديد الاعتقال أو الطرد من القرية، وذلك بعد أن حصلت على قائمة الأسماء بالتواطؤ مع مختار القرية.

المصدر: عفرين بوست

 

شارك هذا الموضوع على