الإثنين, مارس 4, 2024
حقوق الإنسانرئيسي

منظمات حقوقية كردية تدعو للتدخل الأممي لوقف الهجمات التركية على المنشآت المدنية في شمال وشرق سوريا

بيان:

المسيرات التركية ترتكب المجازر في المناطق الكردية السورية على مرأى ومسمع العالم

مازلنا في المنظمات الحقوقية الموقعة أدناه، نراقب ونوثق الانتهاكات التي يرتكبها الجيش التركي عبر مسيراته ومدافعه، من قصف عشوائي للقرى والمدن الكردية الحدودية مع تركيا، وذلك بشكل ممنهج ومقصود، وتحديداً قصف البنية التحتية، ومنها: محطات للكهرباء والبترول ومعمل الغاز، بالإضافة إلى المناطق المأهولة بالسكان وحواجز قوى الأمن الداخلي ( الأساييش ) في المناطق الكردية شمال سوريا، وذلك على مقربة من التواجد الأمريكي والروسي في سوريا.

حيث استهدفت المسيرات والمدافع التركية أيام ١٢ – ١٣ – ١٤ – ١٥ – ١٦ / ٠١ / ٢٠٢٤ النقاط التالية:

– محطة السويدية التابعة لمنطقة ديريك، حيث تم استهدافها بأكثر من 10 صواريخ.
-محطة” عودة” النفطية التابعة لناحية تربه سبيه،حيث تم استهدافها ب3 غارات جوية.
– محطة مصفاة ديريك التابعة لمنطقة ديريك والتي تم استهدافها بغارتين جويتين، والتي نتجت عنها أضرار كبيرة و جسيمة وخروج المصفاة عن الخدمة بشكل كامل.
– مصفاة كري بري التابعة لتربه سبي، والتي تم استهدافها مما تسبب ذلك بإلحاق أضرار كبيرة بالمصفاة.
-استهداف مستودعات لصيانة الحقول النفطية ومحطة الكهرباء في بلدة الرميلان التابعة لمنطقة ديريك.
– استهدفت المسيرات التركية من خلال غارتين متتاليتين محطة التيار الكهربائي في منطقة كوباني،ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن مدينة كوباني وأكثر من 300 قرية.
– استهدف القصف التركي محطة التيار الكهربائي في ناحية عين عيسى،ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن الناحية و250 قرية.
– قصفت المسيرات التركية محطة التوليد الكهربائي في مدينة عامودا، ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن المدينة و90 قرية .
– وكذلك استهدفت المسيرات التركية محطة التوليد الكهربائي في ناحية تربه سبيي ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن المدينة و190 قرية .
– وأيضاً استهدفت المسيرات التركية محولات ومحطات التوليد الكهربائي في مدينة قامشلو وذلك بشكل متكرر ، وأدى هذا القصف الممنهج إلى انقطاع التيار الكهربائي عن أكثر من ثلاثة أرباع المدينة، وكذلك بالنسبة إلى ريف مدينة قامشلو.
– وأيضاً استهدفت المسيرات التركية محطة تحويل الكهرباء في ناحية الدرباسية ما أدى إلى انقطاع الكهرباء عن الناحية والريف.

* استهدفت المسيرات التركية معمل غاز السويدية بعشرات الغارات الجوية وتم تدميرها بشكل كامل، فأخرجتها عن الخدمة كليا، حيث يتوقع المبلغ التقديري لإعادة تأهيلها مليار دولار أمريكى.
* استهدفت المسيرات التركية شركة لافارج للأسمنت الواقعة في ناحية جلبية في الريف الجنوبي الشرقي من منطقة كوباني.
* استهدفت المسيرات التركية مطحنة كوباني الواقعة في مدينة كوباني .
*استهدف الجيش التركي 5 مراكز تابعة لقوى الأمن الداخلي (الأسايش) 3 منها في مقاطعة الجزيرة وهي كل من:
مركز قوى الأمن الداخلي قرب دوار الصناعة في مدينة القامشلي وحاجز شرك في ريف ديريك وحاجز قرية خزنة شرقي القامشلي و حاجزين في ناحية عين عيسى.
* استهدفت المدفعية التركية جبهة قرى منبج الشمالية، وكذلك استهدفت المدفعية التركية قرى تل تمر، و أيضا استهدفت المدفعية التركية قرى ريف كوباني الشرقي مع تل أبيض بدءا من قرية سليبقران على الحدود التركية وصولا إلى شرقي عين عيسى على الطريق الدولي” رودكو” وذلك لمدة ثلاث ساعات ليلة ١٧ / ١/ ٢٠٢٤
متتالية.
* أسفر قصف الجيش التركي على شمال شرق سوريا مؤخرا عن إصابة 6 مواطنين بجروح (2 في ناحية عامودا و 4 في ناحية درباسية).

إن مثل هذه الممارسات تهدف إلى تخويف المدنيين الكورد والسوريين وترهيبهم، وذلك بهدف تهجيرهم من بيوتهم ومناطقهم الأصلية، ليكتمل وفق ذلك مخطط الدولة التركية في تغيير ديمغرافية المنطقة .

وإننا إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا والمتضررين ونتوجه بالتعازي القلبية الحارة لجميع من قضوا في هذا القصف العشوائي الممنهج، متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل المرتكبة من قبل الجيش التركي.

كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية لتتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا، ومستقبل المنطقة ككل، والتدخل لوقف هذه الانتهاكات المستمرة بحق المدنيين العزل على طول الحدود السورية التركية، وكما نطالبها بالعمل الجاد والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للوضع السوري وإيقاف نزيف الدم والتدمير.

وكما إننا نعود و نتوجه إلى جميع الأطراف السياسية الكردية في سوريا دون استثناء بالكف عن البقاء دون موقف، ونطالب المجلس الوطني الكردي وأحزاب الوحدة الوطنية بالعودة إلى طاولة الحوار والاتفاق والتحرك العاجل والدعوة لعقد مؤتمر شامل لجميع الأطراف، للتوصل لحل سياسي، ومناشدة الأطراف الدولية المعنية ومجلس الأمن في محاولة لجمع الشتات والفرقة والعودة للخط القومي الكردي، والوطني السوري، وإيصال معاناة الشعب الكردي في سوريا نتيجة همجية الجيش التركي وعدوانيته اتجاه الشعب الكردي في سوريا وانتهاكاتهم وخروقاتهم المستمرة إلى المنابر الدولية، لوضع حد لهذه الخروقات والانتهاكات الممنهجة.

التوصيات:
1 – نتوجه إلى المجتمع الدولي و بالأخص الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا المتواجدتين في المناطق التي تستهدفها تركيا بشكل ممنهج، على مرأى أنظار قواتها بالتدخل السريع لوقف هذه الانتهاكات المنافية لحقوق الإنسان والقوانين الدولية المتعلقة بتنظيم الحدود، ووضع الضوابط للجيش التركي.
كما تناشد المنظمات الموقعة على البيان المجتمع الدولي بضرورة تحمل مسؤولياته الإنسانية تجاه المدنيين الذين باتوا ضحايا لقصف الجيش التركي ومسيراته العسكرية، والترهيب الذي أحدثه في المدن الكردية بين المدنيين والأهالي، وذلك منذ احتلال الدولة التركية منطقتي رأس العين وتل أبيض في شرق الفرات.
2 – تشكيل لجنة تقصي حقائق دولية للوقوف على حيثيات هذه الجرائم المقصودة، وكشف ملابساتها وتحديد المجرمين، للحد من تكرار مثل هذه المآسي .
3 – تشكيل لجنة قانونية لتعويض الضحايا وذويهم عن هذه الجرائم والانتهاكات المروعة.
4 – التوجه إلى جميع أطراف النزاع في سوريا والأطراف الدولية والإقليمية من أجل تحييد المدنيين عن جميع أشكال الصراع والحفاظ على الممتلكات الخاصة والعامة.
5 – الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل وإيقاف نزيف الدم في الشوارع السورية عموما، وفي المناطق الكردية خصوصا، أية كانت مصادر هذا العنف وتسويغاته الملفقة، وأية كانت أشكاله ودعمه وذرائعه.
6 – الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الكرد السوريين، وجميع المكونات الأثنية والدينية .
7- وضع الحدود السورية التركية كاملة تحت الحماية الدولية ونشر قوات حفظ سلام أممية على طول الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا.
8- دعوة مجلس الأمن لجلسة طارئة لبحث فرض حظر جوي على المنطقة أمام التهديدات التركية وغير التركية الطامعة.
9 – وندعو كافة الجهات السياسية في شرق الفرات بتوحيد الجهود والاتفاق وذلك لدرء خطر حرب جديدة في المنطقة، ومحاولة رص الصفوف والتوصل لحلول تنهي شبح الحرب.

سوريا – قامشلي
17/01/2024

المنظمات الموقعة على البيان :

1- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا ( راصد )
2- منظمة حقوق الإنسان في سوريا – ماف
3- منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سوريا – روانكه
4- الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد في سوريا
5- المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا ( DAD )