الأحد, يونيو 16, 2024

وفاة مواطن سوري تحت التعذيب في سجن فصيل موال لتركيا

حقوق الإنسان

لقي المواطن “علي اليحيى الخراجي” (65 عام)، حتفه جراء تعرضه للتعذيب المستمر على يد الأجهزة الأمنية التابعة لميليشيات الجيش الوطني الموالية لتركيا في أحد سجونهم في مدينة جرابلس بريف حلب.

وكان “علي” قد اعتقل بتاريخ 7 أيلول 2023 بعد اقتحام منزله من قبل مسلحين من الجيش الوطني في قرية المحسنلي بريف منبج الشمالي في شرقي محافظة حلب بذريعة تواصله مع قوات سوريا الديمقراطية.

وبعد مقتله تم نقله جثته لمنزله في قرية المحسنلي وتفجيرها مع المنزل لازالة اثار الجريمة واعتبارها انفجار لغم.

​المصدر: مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

شارك هذا الموضوع على