الأحد, يونيو 16, 2024

أمينة أوسي: استحداث هيئة الحقوق والعدل هدفه تفادي المشاكل وتوثيق الانتهاكات بكافة مناطق شمال وشرق سوريا

روج آفا وشمال شرق سوريا
صرّحت أمينة أوسي (نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا)، لموقع الإدارة الذاتية الرسمي، أنّ “خلال الجلسة الاعتيادية رقم /79/ للمجلس العام في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا وبناءً على طلب من الهيئة الرئاسية المجلس التنفيذي تم استحداث هيئة الحقوق والعدل ضمن الميثاق الأساسي للإدارة الذاتية وإدراجها ضمن قرار من المجلس التنفيذي يتضمّن عدة أهداف أساسية من أجل تفادي المشاكل التي كانت المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية”.
الوظائف والركائز:
وتتركز وظائف هيئة الحقوق والعدل على ثلاثة بنود أساسية وفقاً لما تحدثت به أوسي “التنسيق مع كافة المنظمات الحقوقية لتوثيق الانتهاكات بشمال وشرق سوريا وتقديمها للجهات المعنية خارجياً وتوثيق الانتهاكات الداخلية ومعالجتها، متابعة مكاتب التأهيل والإصلاح ومتابعة وضع النزلاء في السجون بكافة مناطق شمال وشرق سوريا والتنسيق مع مجلس العدالة الاجتماعية لمتابعة ملفات الدعاوي بالمحاكم وتجنب المماطلة والتأخير كون هناك بعض العوائق من الجانب الحقوقي والإنساني، عقد اجتماعات أهلية مع سكان شمال وشرق وسوريا وتجميع عدّة آراء منهم للتمكن من إعداد مسودات القوانين وطرحها للمجلس العام للمصادقة عليها ومتابعة هذه القوانين والوقوف على هذه العراقيل التي تواجه تطبيق هذه القوانين”.
علاقة مشتركة مع المجالس:
ختاماً أكّدت نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا أنَ هناك علاقات مشتركة بين هيئة الحقوق والعدل ومجلس العدالة الاجتماعية والمجلسين التنفيذي والعام، حيث سيكون هناك علاقة وثيقة بين الهيئة ومجلس العدالة بخصوص كافة الملفات التي يتم توثيقها من انتهاكات  وتأخيرات وعدم إصدار الحكم بوقته المُحدد ببعض القضايا مع الأخذ بعين الاعتبار استغلالية مجلس العدالة الاجتماعية  قضائياً ضمن ميثاقها الأساسي، وسترتبط الهيئة مع مجلس العدالة تنسيقياً.

 

شارك هذا الموضوع على