الإثنين, مارس 4, 2024
أخباررئيسيروج آفا وشمال شرق سوريا

إقليم شمال وشرق سوريا يدعو الأمم المتحدة لإجراء تحقيق في الهجمات التركية على المنطقة

دعت الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا، الأمم المتحدة والمنظمات ذات الصلة لإجراء تحقيق وتشكيل لجان تقصي الحقائق؛ لرصد وتوثيق الهجمات التركية واستهدافها  لمنشآت خدمية تخدم أهالي المنطقة.

وجاء في بيان للإدارة الذاتية:

تتوالى التهديدات والهجمات التركية دونما أيّ رادع، على مناطقنا استكمالاً لسلسة الإبادة التي تنتهجها تركيا ضد المنطقة ورغبةً منها في توسيع دائرة احتلالها، حيث استهدفت دولة الاحتلال التركي ليلة أمس عدة مواقع نفطية ومنشآت حيوية وخدمية تنشط لخدمة الأهالي وتقدم الدعم لهم في الإطار الخدمي، وذلك في مناطق من ريف تربسبية ومواقع في ديريك.

هذا الاستهداف إجراءٌ متمم لما بدأته تركيا ضد مناطقنا منذ سنوات، هدفها ضرب الاستقرار وخلق الفوضى، ناهيكم عن حجم الدعم الواضح من قبل تركيا لفلول الإرهاب وتقديمها عبر هذه الهجمات الدعم المعنوي من أجل أن تقوم هذه المجموعات بتنظيم نفسها وتجمع قواها المنهارة وفي مقدمتها تنظيم داعش الإرهابي.

في الوقت الذي نؤكد في الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا رفضنا التام لهذه الهجمات التي تزيد من المعاناة الإنسانية والاقتصادية فإننا نؤكد أيضاً بأن حدود التأثير السلبي لهذه الهجمات لا تتوقف عند مناطقنا فقط، بل لها تداعيات على عموم المنطقة وهي جزء كبير من سلسلة الإبادة بحق شعبنا وعموم المناطق السورية خاصة المحتلة من قبل تركيا، كذلك لهذه الهجمات دورٌ في عرقلة جهود مكافحة الإرهاب وتعميق الأزمة على كافة الأصعدة والمجالات.

ننادي كل القوى الحريصة على تحقيق الاستقرار والحفاظ عليه وكذلك كل الأطراف التي تنشط في مكافحة داعش والإرهاب، بضرورة اتخاذ مواقف رادعة لهذه الهجمات الغير مبررة من قبل الاحتلال التركي، كذلك ننادي كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية بالقيام بالدور المنوط بها وإدراك تأثير هذه الهجمات وتداعياتها على مجالات الخدمة والوضع الإنساني، داعين الأمم المتحدة والمنظمات ذات الصلة لإجراء تحقيق وتشكيل لجان تقصي الحقائق؛ لرصد وتوثيق هجمات العدوان التركي واستهدافها الغير مبرر لمنشآت خدمية تخدم أهالي المنطقة في ظل ظروف الحرب والحصار التي نمر بها في سوريا.

الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا.

24 كانون الأول 2023

 

واستهدف الطيران الحربي التركي أمس السبت منشآت النفط في ريفي ديريك (المالكية) وتربه سبيه (القحطانية) بشمال شرق سوريا.

 

وقصف الطيران التركي المصرف ومعمل بلاستيك ومحطة سعيدة للنفط، وحقل عودة في تربه سبيه، كما قصف أكاديمية الشهيد باور ومحطة الكهرباء في قرية باني شكفتي في منطقة كوجرات بريف مدينة ديريك.