الجيش الأمريكي بمشاركة (قسد) يعلن القبض على أحد عناصر الإعلام والأمن في داعش

قالت القيادة المركزية الأمريكية (سنتكوم) في بيان إن قواتها وبالمشاركة مع قوات سوريا الديمقراطية (قسد) نفذت في الـ 18 من يناير الجاري هجوماً بطائرة هليكوبتر في شرق سوريا ألقت خلالها القبض على أحد عناصر الإعلام والأمن في تنظيم داعش.

وبحسب البيان الذي نشرته القيادة على صفحتها في الفيسبوك، شارك العنصر المستهدف من داعش “في التخطيط وتسهيل عمليات داعش داخل وخارج المنطقة وكذلك في عمليات التجنيد الخارجية”.

وأوضح البيان أن التقييمات الأولية تشير الى عدم وقع ضحايا من المدنيين في العملية التي جرى التخطيط لها على نطاق واسع “لضمان تنفيذها بشكل ناجح”.


وقال العقيد جو بوتشينو المتحدث الرسمي باسم القيادة المركزية الامريكية “هذه العملية تؤكد التزام القيادة المركزية الثابت للمنطقة والعمل على هزيمة تنظيم داعش.”

وأضاف “ان القبض على عناصر داعش سيعطل قدرة التنظيم الارهابي على تخطيط وتنفيذ هجمات خارجية تهدد المواطنين الامريكيين وشركائنا والمدنيين الابرياء”.

وأكد المسؤول الأمريكي أن “داعش لا يزال يمثل تهديدا للولايات المتحدة وشركائها في المنطقة” مشيراً إلى أن “القيادة المركزية الامريكية تحافظ على وجود كاف ومستدام في المنطقة وستواصل التصدي للتهديدات التي يتعرض لها الأمن الإقليمي.”

 

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/cXcii

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة