الخميس, مايو 30, 2024

انتهاكات وممارسات مسلحي فصائل مايسمى ب”الجيش الوطني ” الموالي للجيش التركي بحق السكان الأصليين في المناطق المحتلة في الشمال السوري 

حقوق الإنسانرئيسي

بيان:

– أقدم القيادي ” محمد ديب”  ملقب ابو ديبو الاسعد في فصيل فيلق الشام بفرض أتاوة  على الرعاة من المستوطتين  دولارا واحداً على كل رأس الماشية مقابل رعيهم في بساتين وحقول زيتون للمواطنين الكرد في قرى ميدانيات تابعة ناحية راجو بريف عفرين المحتلة.

 

حيث قام المدعو “محمد ديب ”  بكسر جهازين خليوين لمواطنين كرديين هما  ( محمد شيخ علي) و ( مصطفى احمد ابن مختار قديم) في قرية سيمالا في ناحية راجو لأنهما قاما بتصوير فيديو أثناء رعي المستوطنين  ماشيتهم في حقولهم وقال لهما اذهبوا أنتما سنجعلكما مثل طفل كوردي في جنديرس ( ويقصد بالطفل احمد مده) الذي استشهد في 13 مارس الفائت من قبل مستوطن منحدر من ريف إدلب.

– أفرجت سلطات الاحتلال التركي، يوم الأحد  7 أبريل الجاري، عن المواطن “محمد حسين أبو حسين” من أهالي قرية كمروك – ناحية  شران ، بعد أن دفع غرامة 700 دولار لمحكمة عفرين  ورشاوي 1500 دولار.

وتعرض المواطن الستيني “أبو حسين” للاعتقال بتاريخ 23 مارس 2024، بتهمة عضويته في الكومين إبان الإدارة السابقة . علماً أنه عاد من وجهة التهجير القسري في قرية تل قراح بمنطقة الشهباء قبل ستة أشهر، ولديه صهريج ماء يعمل عليه في مدينة عفرين المحتلة.

– اختطف مسلحو فصيل  “الجبهة الشامية”  المواطن “حسن علي علي” يوم الإثنين  تاريخ 8 أبريل الجاري، بتهمة التعامل مع الإدارة السابقة ، وذلك في مدينة أعزاز المحتلة.

المواطن “حسن” 46 عاما  من أهالي كوباني ويقيم في مدينة عفرين على طريق ترندة، ويعمل في حفر الآبار، وقد اشترط فصيل  “الشامية” فدية 10 آلاف دولار مقابل إطلاق

– في مدينة مارع ، أقدم عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية، مساء 7 أبريل الجاري، على اقتحام منزل المواطن “زكريا الجمعة” واعتدوا على نجله الطفل “أحمد” بالضرب واعتقلوه في قرية تلالين الحي الغربي بريف مدينة مارع المحتلة.

وفق موقع عفرين بوست، اعتدى عناصر  الشرطة العسكرية على الطفل “أحمد” بالضرب المبرح وكسروا ساقه، وعندما حاولت والدته حمايته اعتدوا عليها أيضاً وقاموا بشتمها بألفاظ نابية، وقاموا باعتقاله بدل شقيقه المطلوب لديهم.

وأوضح المصدر أن أحد المحسوبين على  الشرطة العسكرية رفع شكوى رسمية ضد نجل “زكريا الجمعة” الأكبر والبالغ من العمر 14 سنة بسبب ضربه لطفل آخر قبل نحو أسبوع، وبرغم محاولة “زكريا” الوصول إلى حل يرضي الطرفين إلا أن الطرف الآخر رفض المصالحة وطالب بدفع تعويض مالي مقابل إسقاط حقه.

وأبلغ “زكريا” الطرف المشتكي بعدم قدرته على دفع قيمة التعويض، على إثرها داهمت الشرطة العسكرية منزل “زكريا”، وقامت بتفتيشه بحثاً عن نجله المطلوب وعندما لم يجدوه اعتقلوا نجله الأصغر “أحمد” وضربوه وتسببوا بكسر في ساقه لرفضه الذهاب معهم.

– في سياق الاعتداء على المدنيين من قبل المستوطنين اعتدى مستوطن منحدر من غوطة دمشق على الشاب “باسل السليم”، من أهالي قرية كفر نايا ويقيم في مدينة عفرين، مساء الثلاثاء 9 أبريل الجاري، وضربه بقطعة حديد على رأسه بسببه رفضه تعبئة صهريج مياه بالمجان، في مدينة عفرين المحتلة.

– من جهة أخرى، قام مستوطن منحدر من غوطة دمشق ببيع منزل إلى مستوطن آخر منحدر من منطقة القلمون بريف دمشق، بمبلغ 1100 دولار، ويقع المنزل جانب جامع بلال في حي الأشرفية، وتعود ملكيته للمواطن “محمد جعفر” من أهالي قرية قجومان – جنديرس، ومهجّر إلى مدينة حلب.

أقدم  أحد المسلحين كان تابعاً لجماعة أبو وكيل الحمصي المتزعم السابق في فصيل “الجبهة الشامية”، قام ببيع منزل المواطن “حسن عبود” من أهالي قرية بابليت – جنديرس، إلى مستوطن منحدر من بلدة القريتين بحمص لقاء مبلغ 1000  دولار، ويقع المنزل في حي الأشرفية بمدينة عفرين المحتلة.

أما السرقات التي وقعت خلال الأيام الماضية، قام لصوص مسلحون بسرقة تسع صفائح زيت للمواطن “عبد الرحمن علو” من أهالي شران، كان قد وضعها في مستودع واقع بجانب منزله في حي عفرين القديمة.

كما تم سرقة جهاز خليوي من محل لبيع الألبسة على طريق السرفيس بحي الأشرفية، يعود للمواطن “محمد علي محمد” من أهالي قرية بعدينا – ناحية  راجو، مستغلين وجود ازدحام في المحل.

– أقدم مستوطنان على سرقة واردات محل لبيع المواد الغذائية (غلة محل سمانة) في حي عفرين القديمة، يعود للمواطن “فرهاد عكيد” من أهالي قرية حابو – ناحية معبطلي  مستغلين تواجد أمه المسنة فيه.

تم سُرقة واردات بسطة سكاكر وحلويات العيد للمواطن “محمد عثمان” من أهالي كوركان – جنديرس، بلغت  قيمتها 8 آلاف ليرة تركية، وذلك على طريق السرفيس بحي الأشرفية.

فيما يطالب مستوطن منحدر من بلدة رتيان ريف حلب، المواطن “حسين رشيد” من أهالي قرية بعدينا ا– ناحيو راجو، بمبلغ ألفي دولار كان قد أقرضه لأخيه قبل أن يسافر الأخير لهولندا قبل نحو ستة أشهر.

ويقوم المستوطن الذي يعمل ضمن صفوف فرقة  “الحمزات” بتهديد المواطن “حسين” بالسجن والقتل إن تأخر عليه في رد القرض

===========

مقطع فيديو يظهر تفاصيل جريمة الاعتداء على المسن الكردي “فريد سليمان حسّو 60 عاما و أبنه محمد 15 عاما من أهالي قرية كاخرة /ياخور – ناحية معبطلي بريف عفرين بتاريخ 6 نيسان الجاري من قبل رعيان الأغنام “المستقدمين” وعناصر المقر العسكري التابع لفرقة الحمزات بأرضه قرب قرية كوركان – جولاقان التابعة لناحية جنديرس .

==============

مسلحون يسرقون معدات من سد ميدانكي ومن مضخة مياه حي الأشرفية بمدينة عفرين

 

أقدم مسلحون على سرقة معدات من سد ميدانكي ومن محطة مياه حي الأشرفية وسط استمرار الفلتان الأمني في منطقة عفرين المحتلة .

في التفاصيل وبحسب موقع عفرين بوست، قام مسلحون، يوم أمس 6 أبريل، بسرقة بطاريات وأكبال كهربائية ولوحات تحكم ببوابة سد ميدانكي بعد أن أحدثوا ثقباً بالحاجز الحديدي المؤدي لنفق السد، وتُقدّر قيمة المسروقات بأربعة آلاف دولار.

وفي حي الأشرفية، قاموا مسلحون مجهولون، اليوم 7 أبريل، بسرقة بطاريتين وكبل رباعي ومولدة كهرباء وخراطيم من محطة المياه الواقعة قرب كازية عيشة

ويذكر أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها سرقة معدات مضخات المياه من قبل مسلحين لصوص، ففي أغسطس 2022 تم سرقة الأكبال واللوحات الكهربائية وبطاريتين و50 متر من الكبل الكهربائي الرباعي من مضخة مياه كفردلة بناحية جنديرس التي تغذي قريتي كازه ومازن – ناحية المركز، إضافة لقرية كفردلة بالمياه.

كما تم سرقة 32 لوحة للطاقة الشمسية وأكبال ومحولة كهربائية (انفرتر) وبطاريات لمضخة مياه التي تغذي قرية قورتا التابعة لناحية بلبله إضافة لغاز سفري لأحد العاملين في المضخة.

منظمة حقوق الإنسان عفرين- سوريا

 

 

شارك هذا الموضوع على