الجمعة, مايو 24, 2024

توثيق 6 حوادث خطف في السويداء خلال شهر آذار

حقوق الإنسان

شهدت محافظة السويداء في شهر آذار الماضي، 6 حوادث خطف، واحتجاز قسري، واعتقال خارج نطاق القانون، في ظروف مختلفة.
ورصدت السويداء 24 في حصيلة الانتهاكات الشهرية تعرض 6 مدنيين للانتهاكات، جميعهم ذكور، في حوادث متفرقة، 5 منها وقعت داخل محافظة السويداء، والسادسة طالت أحد أبناء السويداء، خارج المحافظة.
وكانت عصابات منظّمة مسؤولة عن اختطاف 4 مدنيين، بدافع الحصول على فديات مالية، بينهم 3 لا زالوا محتجزين إلى يوم إعداد هذا التقرير. كما سجلت الشبكة مسؤولية الجهات الأمنية عن اعتقال مدني واحد، اطلقت سراحه خلال نفس الشهر، إضافة إلى حادثة خطف واحدة، نفذتها مجموعة مسلحة مرتبطة بالأجهزة الأمنية.
أول الانتهاكات التي وثقتها السويداء 24، كانت يوم الاربعاء 8/3/2023، عندما خطفت عصابة مسلحة، المواطن أحمد هيثم بدوي، من أهالي حلب، بعد استدراجه إلى السويداء بسيارة أجرة يعمل عليها. ولا يزال مصيره أحمد غامضاً حتى تاريخ اليوم، حيث تطلب الجهة الخاطفة فدية مالية لإطلاق سراحه.
يوم الخميس 9/3/2023، اوقفت السلطات اللبنانية الشاب وضاح رشيد الصحناوي من أهالي السويداء عندما كان يحاول الدخول بطريقة غير شرعية إلى لبنان، لتقوم السلطات اللبنانية بتسليمه للسلطات الأمنية السوري، التي اعتقلته لأكثر من عشرة أيام، دون تهمة محددة، قبل أن تُطلق سراحه نتيجة تدخل وساطات.
وبعد اسبوع، تحديداً يوم الخميس 16/3/2023، خطفت عصابة مسلحة المواطن فراس عبد العزيز عيسى، على طريق دمشق السويداء، وهو من أهالي سهل الغاب في حماه، موظف مدني في وزارة الدفاع. وكان هدف المسلحين من الخطف الحصول على الفدية، لكنه تمكن من الفرار بعد يوم واحد من اختطافه، واحتمى في بيت أحد المدنيين ببلدة عريقة.
يوم السبت 18/3/2023، خطفت عصابة مسلحة الأخوين عيسى عادل خزعل، وعامر عادل خزعل، من أهالي محافظة حمص، بعد استدراجها إلى مدينة السويداء، بحجة تأمين سفر لهما خارج سوريا عبر مكتب سفريات. وبعد وصولهما إلى دوار الباسل في مدخل مدينة السويداء تعرضا للخطف، وبدأت مفاوضات بين الخاطفين وعائلتهما، حيث يطالب الخاطفون بفدية مالية مقابل إطلاق سراحهما، ولا تزال الجهة الخاطفة تحتجز الشابين حتى تاريخ إعداد التقرير.
وكانت أخر الانتهاكات التي وثقتها السويداء 24، يوم الجمعة 24/3/2023، عندما خطفت مجموعة مسلحة يقودها مهند مزهر التابع لشعبة المخابرات العسكرية، المواطن فؤاد أبو حسون من أهالي قرية صلاخد غربي السويداء، للضغط على أحد أقاربه المتهم بعملية احتيال، وقد بقي أبو حسون محتجزاً في منزل مهند مزهر لمدة اسبوع، قبل أن يطلق سراحه ويسلمه لعائلته.

المصدر: السويداء 24

شارك هذا الموضوع على