الجمعة, مايو 24, 2024

ذبح مؤذن في المسجد عقب صلاة التراويح بالإسكندرية

منوعات

شهدت منطقة الورديان غربي الإسكندرية جريمة قتل مروعة، إذ أقدم بلطجي على ذبح مؤذن متطوع أمام مسجد محمد حسن عقب صلاة التراويح؛ بسبب منع الضحية والد الجاني من رفع الأذان.

وفي التفاصيل، تلقى مدير أمن الإسكندرية إخطاراً من مأمور قسم شرطة مينا البصل يفيد بورود بلاغ عن مقتل مؤذن متطوع بأحد المساجد التابعة لدائرة القسم.

وبالانتقال إلى مكان الجريمة تبين أن المجني عليه مؤذن متطوع بزاوية محمد حسن يُدعى حسن عبدالله الجمل، وأن الجاني شقي خطر ولديه العديد من القضايا الإجرامية المتنوعة ويدعى «بودة».

وحسب موقع «مصر تايمز» تم إلقاء القبض على الجاني واعترف بالواقعة، وأقر أنه كان صحبة شقيقه، وارتكب الجريمة عقب سماع شكوى والدهما من المؤذن المجني عليه الذي رفض أن يرفع والدهما أذان المغرب في ثاني أيام شهر رمضان، وأيضاً رفضه رفعه أذان العشاء، الأمر الذي جعل والدهما يترك المسجد قبل صلاة التراويح ويتجه إليهما للشكوى من مؤذن المسجد وعلى الفور أحضر السكين واتجه إلى المجني عليه وأثناء المشاجرة قام بذبحه.

وقررت نيابة مينا البصل بالإسكندرية حبس الشقيقين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

​ 

المصدر: عكاظ

شارك هذا الموضوع على