الثلاثاء, يوليو 16, 2024

روسيا تعلن مقتل 20 “متشددا” في درعا جنوبي سوريا

أخبارسوريا

 

نقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن ضابط روسي قوله في ساعة متأخرة من مساء الأحد إن القوات الروسية والسورية قتلت 20 “متشددا إسلاميا” في عملية بجنوب سوريا، بينهم مسؤولون عن تفجير حافلة للجنود.

ونقلت تاس عن الميجر جنرال أوليج إيجوروف قوله إن العملية وقعت في محافظة درعا الجنوبية.

وقال إيجوروف في إفادة صحفية إن “المجموعة الروسية المعنية بالتفاعل مع الوحدات الأمنية التابعة للقوات المسلحة السورية قامت بعملية خاصة في بلدة جاسم بمحافظة درعا جنوب (سوريا) لتصفية عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)”.

وقالت تاس إن العناصر شاركوا في تفجير حافلة الأسبوع الماضي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 18 جنديا سوريا بالقرب من دمشق.

وقال إيجوروف إن من بين القتلى في العملية منظم الهجوم على الحافلة وآخرين مرتبطين بعمليات تنظيم الدولة الإسلامية في درعا ومحافظة الرقة.

ولم يتسن لرويترز التأكد من هذه التقارير بشكل مستقل.

وكان هجوم الحافلة أحد أكثر الهجمات دموية التي تستهدف قوات الحكومة السورية منذ شهور.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الهجوم كما لم يصدر أي تعليق من السلطات السورية.

وأدى الصراع في سوريا إلى مقتل مئات الآلاف وترك البلاد ممزقة.

وتتواجد القوات الروسية في سوريا منذ عام 2015 وقد ساعدت السلطات في حملتها لاستعادة الأراضي التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة.

المصدر: رويترز

شارك هذا الموضوع على