سلطات إقليم كردستان ترفض عودة ثلاث لاجئين سوريين والاجتماع بعوائلهم

قال مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا إن حكومة اقليم كردستان رفضت السماح لثلاث شبان كانوا معتقلين مدة 5 سنوات في إحدى السجون ببغداد بالعودة لمنازلهم والاجتماع بعوائلهم بدون توضيح أسباب الرفض، رغم أن الشبان الثلاث يحملون مستندات الإقامة الصادرة من اقليم كردستان ، وماتزال عوائلهم مقيمة فيه.

وبحسب المركز كانت السلطات العراقية قد افرجت بتاريخ 6 أكتوبر 2022 عن ثلاث شبان سوريين كانوا محكوموين بالمؤبد بتهمة الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وذلك بعد استئناف الحكم عبر محامي حيث خلصت المحكمة لبراءة الشبان الثلاث وهم: (شاهين محمد قول اغاسي من مواليد 1986، إدريس محمد قول اغاسي من مواليد 1982، محمد حسين قول اغاسي من مواليد 1999) حيث تم الافراج عنهم وتسليمهم للطرف السوري عبر معبر ربيعة، بعما رفضوا الموافقة على تسليمهم للحكومة السورية خشية اعادة اعتقالهم، وقرروا العودة إلى مدينة كوباني بعد رحلة شاقة ومعاناة استمرت 5 سنوات.

ولاحقا حاول الشبان الثلاث العودة عبر معبر سيمالكا – فيشخابور للاجتماع بعوائلهم إلا أن ادارة المعبر (فيشخابور) رفضت السماح لهم بالعبور، رغم أن زوجات الشبان الثلاث وعوائلهم يقطنون الاقليم، كما وانهم ايضا يمتلكون أوراق الاقامة وتراخيص العمل السابقة.

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/H13OB

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة