الخميس, مايو 30, 2024

قصف تركي يستهدف محطة سعيدة النفطية بريف تربه سبيه (القحطانية)

حقوق الإنسانرئيسي

تعرضت محطة “سعيدة النفطية” في بلدة تربه سبيه (القحطانية) بريف القامشلي شمالي الحسكة لقصف تركي بأربع قذائف هاون، مما أدى إلى خروجها عن الخدمة. وتُعد هذه المحطة ثاني أكبر محطة لتجميع البترول في محافظة، حيث تنتج ما يقارب 2000 برميل من النفط يوميًا.

وسبق ان استهدفت تركيا هذه المحطة عدة مرات آخرها بتاريخ 5 أكتوبر 2023.

ويأتي الاستهداف التركي لهذه المحطة ضمن حرب شاملة تشنها لتدمير البنية التحتية والوسائل الحياتية للسكان في منطقة الإدارة الذاتية شمال شرق سوريا.

وخلف الهجوم توقف إنتاج المحطة الذي سيؤثر سلبًا على الاقتصاد المحلي، حيث تعتمد المنطقة على إيرادات النفط كمصدر رئيسي للدخل.

كما قد يزيد القصف من حالة عدم الاستقرار والتوتر في المنطقة، مما يؤثر على حياة السكان المحليين ويزيد من معاناتهم.

​المصدر: مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

 

شارك هذا الموضوع على