الإثنين, فبراير 26, 2024
أخباررئيسيروج آفا وشمال شرق سوريا

محمود المسلط: نعمل على جمع كافة مكونات سوريا ضمن مجلس سوريا الديمقراطية

قال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية “مسد” محمود المسلط، إن المجلس سيركز جهوده على توحيد الجبهة الداخلية بالتوازي مع العمل على الخارجي، لتفعيل خريطة الطريق التي أقرها في مؤتمره الـ 4.

وقال المسلط لوكالة هاوار الكردية “أولاً تبدأ خريطة الطريق في الانفتاح على جميع المكونات السورية، مشروع مجلس سوريا الديمقراطية هو مشروع سوري ـ سوري بامتياز، ونعمل على جمع كافة مكونات سوريا ضمن مجلس سوريا الديمقراطية، ليكون البديل الحقيقي لمشروع سوريا القادم”.

وأكد الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية على أن “الخطوة الأولى، هو العمل على الجبهة الداخلية مع الأحزاب، من خلال الرؤية السياسية والعقد الاجتماعي الجديد الذي انفتح بشكل موسع على جميع المكونات السورية”.

بالإضافة إلى العمل الداخلي، سيعمل مجلس سوريا الديمقراطية بحسب المسلط على تفعيل “المكاتب الخارجية والأحزاب من أجل تحقيق هدفهم، والرؤية السياسية وخريطة طريق مجلس سوريا الديمقراطية”.

وعن آليات تفعيل خريطة الطريق، أوضح المسلط أنها ستتم عبر لجان ستنبثق عن مجلس سوريا الديمقراطية” التي هي أساسها بناء سوريا تعددية علمانية لا مركزية، والحوار السوري ـ السوري مع جميع المكونات هو أساس عملهم”.

وكان مجلس سوريا الديمقراطية قد أقر خريطة طريق لحل الأزمة السورية في مؤتمره الـ 4 الذي عقد، في 20 كانون الأول 2023.