الجمعة, يونيو 21, 2024

فرنسا: مذكرات توقيف دولية بحق أربعة من كبار الضباط السوريين بتهمة التواطؤ في جرائم حرب

حقوق الإنسانرئيسي

أصدر قضاة التحقيق في وحدة جرائم الحرب الفرنسية أمس مذكرات توقيف دولية بحق أربعة من كبار الضباط في سوريا، على رأسهم وزيري الدفاع السابقين العماد علي عبد الله أيوب والعماد فهد جاسم الفريج، بالإضافة لقائد القوى الجوية اللواء أحمد بلول، وقائد اللواء /64/ حوامات العميد الركن علي الصافتلي، بتهمة التواطؤ في جرائم حرب (تعمد توجيه هجمات ضد السكان المدنيين، والقتل العمد للأشخاص المحميين بموجب القانون الدولي الإنساني).

وبحسب المركز السوري للإعلام وحرية التعبير تأتي مذكرات التوقيف هذه كختام للتحقيق القضائي الذي بدأ في عام 2017 إثر شكوى قدمها عمر أبو نبوت، بعد مقتل والده في هجوم بالبراميل المتفجرة نفذته قوات الحكومة السورية في حزيران/ يونيو 2017، في إطار العملية العسكرية التي يقودها الجيش السوري على مدينة درعا بدعم من روسيا.

وتعتبر هذه القضية الأولى لجهة التعامل مع جريمة استهداف منشآت مدنية واستخدام أسلحة عشوائية الأثر كالبراميل المتفجرة كجريمة حرب.

ويرى المركز السوري للإعلام وحرية التعبير أن هذه القضية هي خطوة مهمة نحو المساءلة على جرائم الحرب التي ارتكبت في سوريا، ورسالة للعالم بأن الضحايا لن يقبلوا الإفلات من العقاب.

شارك هذا الموضوع على