الأربعاء, يونيو 19, 2024

نجوم موسيقى وغناء الكورد .. محافظة دهوك .. الحلقة الاولى

القسم الثقافي

ا . د . قاسم المندلاوي

محافظة دهوك : نجمة لامعة في سماء كوردستان وموطن ابرز نجوم موسيقى و غناء اشتهروا داخليا و عالميا … كان لفنانين الكورد في جنوب كوردستان وحتى نهاية حكم الراحل الزعيم الشهيد ” عبد الكريم قاسم ” حرية اكبر في مجالات الموسيقى و غناء الكوردي الاصيل ، وبعد انقلاب 1963 من قبل القومين العرب واستلام البعث دفة الحكم وخاصة في زمن الطاغية صدام حسين بدات المضايقات و الملاحقة والقيود واعتقالات لمطربين الكورد وزجهم في سجون التعذيب و الموت حتى وصلت الى اعدام قسم منهم مثل الفنان الشهيد ( ايرديوان زاخولي ) والفنان الشهيد ( كريم بابان ) و الفنان الشهيد ( كاروان عثمان ) وغيرهم ، ومع سقوط نظام الطاغية صدام وانتصار الثورة الكوردية المباركة عام 1991 انطلقت قنوات كوردية كثيرة في جنوب كوردستان وخاصة القنوات الموسيقية في بث الاغاني و الاصوات المبدعة و الجميلة للمطربين و المطربات و بدعم وتشجيع من حكومة الاقليم و الاحزاب الكوردية .. وشارك الكثيرمن مطربين ومطربات الكورد في احفتالات ومهرجانات موسيقية في دول عربية و اوربية وحتى في امريكا ، وتعد مدينة ( زاخو) القلب النابض للموسيقى واغاني فولكلور الكوردي وموطن اشهر مطربي الكورد منذ قديم الزمان . .
الفنان الراحل ” احمد خليل ” موسيقي و مطرب و ملحن ولد عام 1922 في منطقة ” بادينان ” – محافظة دهوك .. و بدا مشواره الموسيقي في بداية الخمسينيات القرن الماضي ، و اتسمة الحانه بطابع عصري سميت ( بالاغنية البغدادي ) وكان الحانه يختلف عن الحان والغناء الريفي والمقام و البستات العراقية التقليدية .. عام 1950 دخل اذاعة بغداد باغنية ” يابدر نور ” وتميزت اغانيه بالعمق الموسيقي الفلكلوري ، والى جانب عمله في الاذاعة العراقية كان بعمل ايضا في حفلات الاندية الاجتماعية وفي صالات دور السينما ببغداد مثل ” سينا روكسي و بابل و الخيام وغيرها ” ويعتبر الفنان احمد خليل ملحن ومطرب ثورة 14 تموز عام 1958 ( ثورة الزعيم الراحل ” عبد الكريم قاسم ) ، و انشد لها العديد من الالحان الوطنية ومنها نشيد ” ياموطني احمي حماك بالدم ” ، وفي بداية عام 1959 غنى اغنيته المشهورة ( هربجي كرد وعرب رمز النضال ) هذه الاغنية التي كانت رمزا وطنيا لتقوية المحبة و التاخي بين العرب و الاكراد ، ولحن ايضا نشيد ( امتي يا امة الامجاد ) بعد نكسة حزيران 1967 وكانت تبث من الاذاعات العربية فاشتهرهذا النشيد في جميع البلدان العربية انذاك .. قدم الراحل ” احمد خليل ” الكثير من الحان للمطربين في فترة الستينيات و لغاية الثمانينيات من القرن الماضي ، وغنى بصوته الجميل اغاني كثيرة مثل ” اناشسويت يا حبابي هجرتوني ” واغنية ” خطاف الكلوب ” واغنية ” ولفي الغدار ” واغنية ” بين دمعه و ابتسامه ” واغنية ” يا لبدر نورعلى درب الحبيب ” وغيرها ومن اعماله الفنية ايضا قدم موشح ” قل للمليحة في الخمار الاسود ” للشاعر الدرامي ” .. ساهم ايضا في اكتشاف وشهرة الكثير من المطربات و المطربين العراقينات امثال المطربة ” امل خليل ” و المطرب ” رياض احمد ” كما ساهم ايضا في شهرة الكثير من المطربات و المطربين امثال ” احلام وهبي حيث لحن لها ” اغنية ” وحيده يا يمة ” واغنية ” سبع تيام من عمري حلالي ” كما لحن للمطربة “عفيفه اسكندر ” اغنية ” ياحلو كلي شبدلك ” واغنية ” بعيونك عتاب ” واغنية ” يا حلو يا اسمر ” واغنية ” حركت الروح لمن فاركتهم ” ولحن للمطربة ” مائدة نزهت ” اغنية ” اصيحن آه و التوبة ” واغنية ” فد يوم ” واغنية ” كذاب الاسمر ” واغنية ” يلي تريدون الهوى ” وغيرها … توفي الفنان العملاق احمد خليل يوم 31 / 10 / 1998 تاركا ارثا من الاعمال الفنية الموسيقية و الغناء الرائع تصل الى 200 عمل رغم انه لم يدرس الموسيقى والطرب اكاديميا بل اعتمد على موهبته .. رحمه الله . .
الفنان الراحل ” عيسى برواري ” عيسى حسين يونس ” مغني وعازف الة بزق ولد عام 1933 في قرية ” كاره فا – قضاء العمادية ” محافظة دهوك وهو من رواد الغناء الكوردي سجل عام 1950 اول اغنية ” مه ديناى ” وفي عام 1957 سجل اغنية ثانية ” شاهينو ” ، واشتهر من خلال اذاعة بغداد – القسم الكوردي ( تاسس هذا القسم في 29 / 1 / 1939 ) و قدم في هذه الاذاعة الكثير من الاغاني الجميلة منها ( اغنية ” ده خلو ” واغنية ” دنيا ” و اغنية ” آمينه ” واغنية ” شيمسي خانه ي ” و اغنية ” ويريه وير هيلي مه ” و اغنية ” خيرابو” و اغنية ” لاوكي ده شتالي ” و اغنية ” ده لال ” واغنية ” خانمى ” واغنية ” لاوكي ده شتانى” وغيرها ) ، وخلال عام 1973 قام باول زيارة الى لبنان وفي بيروت قدم اغاني فولكلورية شعبية ووطنية لاكراد اللبنانين ، و تعرف خلال هذه الزيارة على بعض الفنانين الكورد امثال الفنان الراحل سعيد يوسف .. وفي عام 1979 قام بجولة للعواصم الاوربية ، زار بريطانيا و فرنسا و هولندا والمانيا وكان يرتدي الزي الكوردي الجميل خلال الحفلات الذي كان يقدمه ، وكان الراحل السفيرا المتجول في الدول الاوربية .. توفي يوم 19 / 7 / 2002 .. عام 2014 هاجم داعش منزله في الموصل وقاموا بحرق الكتب و الكاسيتات ونهب جميع ممتلكاته المنزلية . .
الفنان الراحل ” تحسين طه ” اسمه الكامل ” تحسين طه محمد سليم اميدي ” عملاق الغناء الكوردي ولد عام 1941 في ئاميدي – قضاء العمادية – محافظة دهوك .. عام 1958 دخل مركز الحدباء في الموصل ، و تعرض الى ضغوطات امنية بسبب مشاركته في المظاهرات وتم ابعاده عن الدراسة ورجع الى مدينته ” اميدي ” وانهى دراسته فيها ، وفي عام 1960 تم قبوله في معهد الفنون الجميلة ببغداد – فرع المسرح ونظرا لافكاره الثورية و الوطنية و الدفاع عن قضية ومظلومية شعبه الكوردي ومشاركته في النشاطات الطلابية و السياسية تم ابعاده و اعتقاله للمرة الثاتية ودخل السجن فترة من الزمن ، وتم الافراج عنه ” لشموله العفو العام ” ومع انطلاق الثورة الكوردية عام 1961 بقياد الزعيم الثوري الكوردي الراحل مصطفى البرزاني التحق بصفوف البيشمركة .. وفي عام 1963 وبعد مجيء الرئيس ” احمد حسن بكر ” الى سدة الحكم استطاع العودة للمعهد و تابع دراسته حتى تخرجه ، وعين مدرسا لمادة الفن في مدينة مخمور ثم انتقل الى اربيل واصبح مدرسا في مدرسة اربيل .. لقد تميزت اغانيه بطابع وطني و ثوري و تراثي وهو الذي غاني لثوار حزب العمال الكوردستاني و انخرط في صفوف الحركة التحررية الكوردستانية وغنى ايضا للحب و العشق و للطبيعة الجميلة في كوردستان . عام 1970 عاد من جديد الى بغداد واخذ يعمل في الاذاعة و التلفزيون ، وقدم ما يقارب 125 اغنية .. وسجل ايضا العديد من الاغاني الجميلة مع الفنان عزيز ملا و الفنان فاضل أكربي ، وسجل في عام 1987 مجموعة اغاني مع فرقة الفن في دهوك بقيادة الفنان الموسيقي العالمي ” دلشاد محمد سعيد .” ومن اشهر اغانيه ” رابه جوتيار ” واغنية ” بهدينان ” واغنية ” جومه زاخوكي ” وغيرها … عام 1994 سافر الى اوربا لاقامة بعض الحفلات الغنائية وفي هولندا طلب اللجوء السياسي نتيجة ظروف كوردستان الصعبة انذاك ، وبعد عام في الغربة اصيب بمرض القلب بسبب معاناته من الم فراق الوطن و الاقرباء و الاهل … توفي يوم 28 / 5 / 1995 وتم نقله جثمانه الى كوردستان و دفن في مقبرة ” آميدي ” مسقط راسه . .
المصادر :
1 – الفنان الكوردي احمد خليل 2017 يوتيوب 2 – فاطمة الظاهر ” سيرة الفنان احمد الخليل – ثروة وطنية و ثقافية ” 2013 – 2019 – مركز الوتر السابع للفنون و التنمية المستدامة – يوتيوب 3 — روى كامل ” الموسيقى و الغناء اللغة الثقافية المشتركة للشعوب ، الغناء في كوردستان ” 1 / 7 / 2024 جريدة التاخي بغداد 4 – محمد كريم عيسى برواري 21 / 4 / 2013 يوتيوب 5 – موقع جياي كورمنج 25 / 12 / 2018 6 – عيسى برواري 13 / 11 / 2023 فيسبوك 7 – فنان الشعب تحسين طه 24 عاما رحيله تاركا بصمتة 28 /5 / 2019 روز نيوز ، كوكل 8 – هوزان امين ” نبذة عن تحسين طه عملاق الغناء الكردي ” 1 / 5 / 2019 هيفين 9 – روند قرمدالي ” الموسيقى الكوردية .. تاريخ طويل 17 / 12 / 2009 يوتيوب ” 10 – جمال برواري ” في ذكرى مرور ثلاث و ثمانون سنة على تاسيس الاذاعة الكوردية في بغداد ” 15 8 / 2022 سما كورد 11 – سيروان بابان ” الاذاعة الكردية الصوت الكردي الوطني العراقي الذي اسكته الاحتلال عام 2003 صحيفة صوت العروبة 2 / 10 / 2023 يوتيوب . .
يتبع

شارك هذا الموضوع على