الجمعة, يونيو 21, 2024

نجوم موسيقى و غناء الكورد الايزيدين في ذاكرة التاريخ

القسم الثقافي

ا . د . قاسم المندلاوي

شنكال ” سنجار” موطن الكورد الايزيدين و شهدائهم الابطال، ولا ننسى البطل الشهيد (علي السنجاري ) الذي رافق زعيم الامة الكوردية الخالد ( مصطفى بارزاني ) وفي جميع المعارك من اجل الحرية و استقلال كوردستان .. و رغم المآسي و الويلات الذي لحق بالايزيدين قديما و حديثا وفي المقدمة الحياة المعيشية الصعبة ( الفقر و المجاعة ) و فرمات وحملات الابادة المستمرة قديما والابادة الجماعية من قبل جماعات ( داعش ) الارهابية الفاشية ، وحتى يومنا هذا يعاني اهالي شنكال من الاضطهاد و الاحتلال الداخلي و القصف التركي المستمر ، ولا تزال منطقة ” شنكال ” مضطربة وفي حالة غياب الامن و الامان و السلام الحقيقي بسبب العنصرية و الحقد الشرس على هذا المكون الكوردي الاصيل، وفي نظرنا ومهما طال الزمن ( لا يصح الا الصحيح ) .. شنكال الجميلة ستنال عافيتها و النهوض و الترقي والتطور و التقدم و الازدهار .. وعلى اصحاب القرار الموافقة على تاسيس ” ادارة مستقلة ” للكورد الايزيدين لادارة شؤونهم بانفسهم ..

الفنان الراحل ” خدر خديداد كجل ” اسمه الفني ” خدر فقير ” الكوردي الايزيدي، ولد عام 1950 ” بعض المصادر يذكر ميلاده عام 1952 ” في قرية ” سمى هيستر ” التابعة الى شنكال ، درس حتى الصف الخامس الابتدائي ثم ترك التعليم لاسباب ومشاكل عشائرية ويمكن القول ان ظروف هذا الفنان لم تساعده كثيرا ، حيث ان مناطق شنكال كانت تعيش في فترة الخمسينات و الستينات من القرن الماضي في حالة من الفقرو المجاعة و توترات ومشاكل عشائرية اثرت على حياة الفنان الراحل سلبا ، من هنا تميز اغانيه بطابع تراثي و الفكلور الشنكالي الايزيدي وكان اغانيه عن الملاحم البطولية وعن الاحزان والويلات و المآسي وفرمانات جرت على اهالي شنكال الكورد الايزديين المظلومين وخصوصا حملات الابادة التي تعرض اليها سكان شنكال .. بدأ الراحل ” خدر فقير ” مسيرته الفنية منذ ان كان صغيرا ، وامتاز اغانيه عن باقي الالوان الغنائية في كوردستان ، لان اللون الغنائي في شنكال مستنبط من قصص واحداث من التاريخ الكوردي عامة والايزديين بشكل خاص ، والتي اغلبها عن الظلم والاضطهاد الذي عاشوه .. كان للراحل مشاركات كبيرة في الحفلات الفلكلورية في دواوين الكبار و رؤساء العشائر و الاغوات وفي حفلات الزواج و الاعياد القومية .. واشترك في برنامج ” مع المستمعين ” والذي كان يبث من القسم الكوردي في اذاعة بغداد .. كان له القدرة في الغناء باللهجات السورانية و البادينية الكرمانجية و التركية ، وشارك الراحل خدر وبشكل رسمي في احداث العراق ما قبل التغيير 2003 وفي مناسبات الاعياد القومية الكوردية في القنوات التلفزيوانية الكوردية في اقليم كوردستان و مناطق شنكال، واستطاع تقديم ما يقارب 500 موال و اغاني متنوع من الفلكلور و التراث الكوردي بشكل عام والشنكالي بشكل خاص نذكر ( ” لي لي ساري ” و ” غريبو ” و ” غزالي ” وغيرها )، وانتشر اغانيه في شمال وغرب كوردستان، وفي اخريات حياته غنى موالين من تاليفه والحانه ( موال ” زالم ” و ” موال ” غزال ” ) كانت على رحيل زوجته غزال .. توفي في 29 / 6 / 2009 .. وقد ترك الفنان خدر فقير ارثا غنائيا كورديا كبيرا من ” الحن الايزيدي الجميل ” للاجيال الكوردية الايزيدية واقيمت له مهرجان فنيا تذكاريا تخليدا لرحيله .
المصادر : 1 – عزيز شمو – كاتب واعلامي ومدير الشؤون الايزيدية في اربيل 2 – هوزان امين – جريدة التآخي 2016 بغداد 3 – خدر فقير ويكبيديا – الموسوعة الحرة 3 / 6 / 2023 . 4 – السيرة الذاتية للفنان القدير خدر فقير – راديو جرا شنكال – يوتيوب 5 – خدر فقير غريبو – يوتيوب 6 – ذكرى وفاة الفنان الراحل خدر فقير – فيسبوك .

شارك هذا الموضوع على