الأحد, أبريل 21, 2024

گەلاوێژ في تهنئة المرأة: أبرز مقومات الوجود سمي باسمكن “لغة الأم”

القسم الثقافي

بمناسبة الثامن من مارس، اليوم العالمي للمرأة، أتوجه لنساء كردستان والعالم بأجمل التهاني وباقات ورود نرجس كردستان العزيزة.

الثامن من مارس مناسبة للتذكير بحقوق المرأة في المساواة والتكافؤ مع الجنس الآخر من أجل الوصول لحياة كريمة خال من التمييز الجندي. ومن حق نساء كردستان اللائي تجرعن مرارة الحياة وساهمن في الكفاح والتضحيات، أن يحيين هذه المناسبة ويجددن عهد الإصرار والعمل التضامني مع الابن والأخ والزوج والرفيق وسائر رجال كردستان.

إن كان نضال المرأة الكردية قبل الانتفاضة قد اتخذ الطابع المسلح في الجبل والمدينة، فذلك النضال والواجب لم يكن أقل وطأ بعد الانتفاضة، كونهن خضن مع نضالهن الجندري، النضال التربوي لتنشئة الجيل الجديد، ناهيك عن واجبات الحياة اليومية، وهذا دليل دامغ على سمو المرأة في تطلعها لحياة أفضل.

إن على نساء بلدنا السير بموازاة التطور والتقدم الذي يشهده العالم مع التمسك بالتراث الكوردي الجميل وعدم الإغفال عن حقيقة أن أبرز مقومات الوجود والبقاء القومي سمي باسمهن ألا وهو “لغة الأم” التي ينبغي على كل نساء العالم الاعتزار بها.

تحية إجلال وإكبار للشهداء من النساء. للنسوة اللائي قدمن فلذات أكبادهن وأزواجهن فداء للكورد وكردستان. إلى النسوة اللائي صمم صراخ شرفهن من المعتقل آذان العدو. للنسوة اللائي غدون في القرى أمهات وأخوات للبيشمركه.

للنسوة اللائي لم تصلهن أيدي الؤنفِلين. للنسوة اللائي شمّرن عن ساعدهن في ساحات النضال والنضال من أجل تقدم شعبنا.. مبارك عليكم ولكم اليوم العالمي للمرأة.

گەلاوێژ

شارك هذا الموضوع على