الأحد, أبريل 21, 2024

بعد الإعلان عن نتائج انتخابات مجالس المحافظات.. الاتحاد الوطني الأول في كركوك

أخباررئيسيرئيسي 1كردستان

حقق الاتحاد الوطني الكردستاني نتائج كبيرة في انتخابات مجالس المحافظات في كركوك والمناطق المتنازع عليها.

وبحسب النتائج المعلنة من قبل مفوضية الانتخابات فإن قائمة (تحالف كركوك قوتنا وإرادتنا) بقيادة الاتحادالوطني الكردستاني، جاءت في المركز الأول وحصلت على 139.373 صوتا.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، مساء اليوم الثلاثاء 19/12/2023، نتائج انتخابات مجالس المحافظات، التي جرت أمس الاثنين.

إلى ذلك وجه المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني بيانا بمناسبة فوز قوائم وتحالفات الاتحاد الوطني في انتخابات مجالس المحافظات.

وجاء في البيان:

جماهير شعب كوردستان
المقترعين الكوردستانيين في كركوك وجميع المناطق الكوردستانية المستقطعة

بمناسبة هذا الانتصار العظيم لشعبنا ومشاركتهم الحماسية الكبيرة، بالروح العالية للديمقراطية والوطنية لانجاح قوائم وتحالفات ومرشحي الاتحاد الوطني الكوردستاني في كركوك، الموصل، خانقين، خورماتو، نتقدم باحر التهاني والتبريكات الى المقترعين الكوردستانيين المخلصين وخاصة المقترعين الخضر، هذه النتيجة هي مبعث فخر وافضل وثيقة ورد كوردي لاثبات الهوية الكوردستانية وتاكيد تلك الحقيقة بان الاتحاد الوطني هو قوة جماهير كوردستان وبقي معهم في جميع المراحل ولم يتركهم ابداً، وبالسياسة والنضال والثقل والصوت يحارب من اجل اثباث كوردستانية المناطق المستقطعة.
مبارك هذا النصر الذي جعل من اتحادكم القوة الاولى في المناطق المستقطعة وخاصة في كركوك قدس كوردستان.
بالاعتماد على قوتكم وارادتكم انتم وبسياسة شدة الورد لمام جلال سنشكل مجلسا فاعلاً وادارة خدمية من مكونات كركوك ومحافظها يكون من الكورد والاتحاد الوطني.

من جانبه قال آسو مامند رئيس تحالف كركوك قوتنا وارادتنا خلال مؤتمر صحفي: اليوم اثبتنا مرة اخرى الهوية الكردستانية لكركوك بجهود الاتحاد الوطني وهمة المقترعين من ابناء كركوك والمحافظ القادم لكركوك سيكون في خدمة جميع المكونات.

واضاف مامند بعد حصول قائمة تحالف كركوك قوتنا وارادتنا على اغلبية الاصوات في محافظة كركوك: الاتحاد الوطني وكركوك توأمان لاينفصلان ابداً والمحافظ القادم لكركوك هو كردي ومن بين الكرد سيكون من الاتحاد الوطني الكردستاني.

وتابع: بهذا التصويت وفوز تحالف كركوك قوتنا وارادتنا سنقوم بانهاء الظلم واللاعدالة وسنستمر بالحوار مع جميع الاطراف السياسية لتقديم ادارة خدمية ناجحة للكركوكيين.

وقال  مامند: قبل الانتخابات طلبنا من الاطراف السياسية مشاركتنا في الانتخابات بقائمة موحدة لكن مع الاسف لم يتم الاستماع الينا وهذا ادى الى هدر اصوات كثيرة للكرد، لذا نحن نؤكد بان الاتحاد الوطني الكردستاني يؤمن بالشراكة الحقيقة بشكل كامل، وابوابه مفتوحة امام جميع الاطراف السياسية لان خدمة ابناء كركوك امر مهم جداً لدى الاتحاد الوطني.

 

شارك هذا الموضوع على