الأربعاء, يونيو 19, 2024

رئاسة العراق تطالب تركيا بتقديم اعتذار رسمي بعد الهجوم على مطار السليمانية

أخبارالعالم

أعربت رئاسة الجمهورية العراقية، السبت، عن إدانتها الاعتداء على مطار السليمانية الدولي في إقليم كردستان، فيما طالبت الحكومة التركية بتحمل المسؤولية وتقديم اعتذار رسمي.

وذكرت رئاسة الجمهورية، في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية “واع“: “تتكرر العمليات العسكرية التركية على إقليم كردستان وآخرها قصف مطار السليمانية المدني”.

وتابع: “ونحن إذ ندين هذه الاعتداءات السافرة على العراق وسيادته فإننا نؤكد عدم وجود مبرر قانوني يخول القوات التركية الاستمرار على نهجها في ترويع المدنيين الآمنين بذريعة وجود قوات مناوئة لها على الأراضي العراقية”.

وطالب البيان، الحكومة التركية بـ”تحمل المسؤولية وتقديم اعتذار رسمي عن هذه التصرفات ووقف هذه الاعتداءات وحل مشكلاتهم الداخلية عن طريق فتح منافذ الحوار مع الأطراف المعنية”،

وشدد البيان بالقول: “وفي حال تكرار هذه الاعتداءات سيكون هناك موقف حازم لمنع تكرارها مستقبلا”.

وكان محافظ السليمانية هفال ابو بكر أعلن مساء أمس الجمعة تعرض مكان في أطراف مطار السليمانية الدولي لغارة جوية.

وقال هفال ابو بكر في بيان “لم ترد أنباء عن وقوع إصابات نتيجة للغارة الجوية التي تعرضت لها السليمانية”.

في غضون ذلك قال المركز الإعلامي لقوّات سوريا الديمقراطية إن “الأنباء التي تدعي استهداف القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي في مدينة السليمانية بإقليم كردستان العراق عارية عن الصحة”.

وأضاف البيان “القائد العام على رأس عمله الآن، والهدف من نشر هكذا أخبار هدفه الابتزاز السياسي ضد بعض القوى في إقليم كردستان العراق”.

شارك هذا الموضوع على