الجمعة, يونيو 21, 2024

فتاة كردية تفقد حياتها “بالانتحار شنقاً” في ظروف غامضة بمدينة عفرين

أخبارروج آفا وشمال شرق سوريا

فقدت الفتاة الكردية حسنة بهجت مراد 14 عاماً حياتها الأحد 2 يوليو الجاري، بعد اقدامها على الانتحار شنقاً في منزلها الكائن بمدينة عفرين المحتلة حسبما نقل موقع “عفرين بوست” عن مصادر قريبة من الضحية.

وأوضح الموقع أن “حسنة” استغلت فترة غياب والدها عن المنزل وتواجد أخوتها ووالدتها في غرفة مجاورة، وأقدمت على الانتحار شنقاً برفتها في تمام الساعة الثامنة مساءً، وبعد العثور عليها تم اسعفاها إلى المشفى السوري التخصصي الذي قال بأنها قد فارقت الحياة وتم تسليم جثمانها لذويها أصولاً ، ولكن بعد صول الجثمان إلى المنزل لاحظ ذويها وجود النبض لديها فأسرعوا لإسعافها ثاتية وتأكد فقدانها للحياة.

حسنة بهجت مراد

وأشار الموقع إلى ان أسباب الانتحار لاتزال غير معروفة رغم قيام سلطات الاحتلال التركي بفتح تحقيق قي القضية. منوها أنه تم دفن الفتاة الإثنين.

وتنحدر الضحية من قرية غاوركان – ناحية جنديرس، إلا أن عائلتها تقيم منذ وقت طويل في مدينة عفرين.

من جهة أخرى، فقد الطفل صلاح هواش 11 حياته، وهو من أهالي احدى قرى ريف حلب الشمالي جراء سقوطه من سطح المنزل (ط3) في حي الأشرفية وتم اسعافه إلى مشفى المحبة على طريق ترندة.

وأفادت مصادر مقربة من موقع الحادث أن الطفل “هواش” قد تعرض للضرب العنيف من قبل والده قبيل سقوطه بنصف ساعة فقط علما أن الحادثة وقعت في تمام الساعة 11 ليلة الأحد 2 يوليو الجاري.

صلاح هواش

المصدر: عفرين بوست

 

شارك هذا الموضوع على