بعد “محاولة سرقة دراجة نارية” اشتباكات بين عشيرة العكيدات و”السلطان مراد” في رأس العين / سري كانية

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان باندلاع اقتتال عشائري، بريف الحسكة شمال شرقي سوريا، بين أبناء من عشيرة العكيدات من جهة، وعناصر من فصيل “السلطان مراد” الموالي لتركيا من جهة أخرى.

وذكر المرصد أن الاشتباكات التي اندلعت وسط الأحياء السكنية بمدينة رأس العين/ سري كانية في ريف الحسكة ضمن مناطق نفوذ فصائل غرفة عمليات “نبع السلام” استخدم فيها قذائف آر بي جي وأسلحة ثقيلة ومتوسطة، ما تسبب بحالة من الرعب بين صفوف الأهالي، جراء استهداف منازلهم بطلقات نارية طائشة.

ويأتي ذلك على خلفية مقتل شخص من عشيرة العكيدات على يد عناصر فرقة “السلطان مراد” الموالية لتركيا، بعد محاولتهم سرقة دراجته النارية وتم إطلاق النار عليه.

يذكر أنه في الـ 9 من أكتوبر/ تشرين الاول 2019, اجتاح الجيش التركي والفصائل الموالية له مدينتي تل أبيض وسري كانيه/ رأس العين والمناطق المحيطة بهما بمسافة تقدر بأكثر من 130كم على طول الحدود السورية التركية, وبعمق يصل إلى 30 كم, ولاقت العملية العسكرية التركية “نبع السلام” اعتراضات على المستوى العربي والعالمي.

كورد أونلاين

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/PHOWP

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة